عاجل

الأربعاء 22/مايو/2024

إصابة 3 شبان وطفل بمواجهات شرق غزة

إصابة 3 شبان وطفل بمواجهات شرق غزة

أصيب ثلاثة شبان وطفل بجروح، الجمعة؛ جرّاء إطلاق قوات الاحتلال الصهيوني، النار، شرقي غزة وخان يونس، جنوب القطاع.

وقالت مصادر محلية، إن شابين أصيبا بجروح، بعدما فتحت قوات الاحتلال نيرانها تجاه متظاهرين شرق مدينة غزة، فيما أصيب آخرون بالاختناق شرقي مخيم البريج وسط القطاع.

وفي وقتٍ سابقٍ أفاد مراسل “المركز الفلسطيني للإعلام” بأن قوات الاحتلال المتمركزة داخل السياج الفاصل شرقي خان يونس، جنوب قطاع غزة،  أطلقت النار تجاه مجموعة من الشبان، الذين تواجدوا محيط موقع الفراحين العسكري إلى الشرق من عبسان الكبيرة.

وذكر أن أحد الشبان أصيب بعيار ناري وجرى نقله إلى مستشفى غزة الأوروبي لتلقي العلاج.
 
كما أصيب الطفل معاذ أحمد (12 سنة) بجراح طفيفة بعد أن استنشق كمية من الغاز المسيل للدموع في الاحتجاج السلمي مساء الجمعة شرق مخيم البريج.
 
وقال مصدر أمني لمراسل “المركز الفلسطيني للإعلام” إن جنود الاحتلال أطلقوا قنبلة غاز اصطدمت بجسد الطفل استنشق بعدها كمية من الغاز المسيل للدموع، حيث تم نقله بعدها لمستشفى شهداء الأقصى ووصفت حالته بالمستقرة.

 

وتشهد الأطراف الشرقية للقطاع تظاهرات كل يوم جمعة يتعرض المشاركون فيها لإطلاق نار مباشر من قوات الاحتلال؛ ما أدى منذ انطلاق انتفاضة القدس إلى استشهاد 25 مواطنا وإصابة أكثر من 800 آخرين بجروح.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات