السبت 13/أبريل/2024

نجاة أبو بكر: الوزير الفاسد من وزراء حكومة الحمد الله الحالية

نجاة أبو بكر: الوزير الفاسد من وزراء حكومة الحمد الله الحالية

أثارت تصريحات النائب عن حركة فتح نجاة أبو بكر عن فساد أحد وزراء حكومة رامي الحمد الله ضجة كبيرة، سيما لتزامنها مع إضراب المعلمين الذين يتم قمعهم واعتقال عدد منهم بسبب احتجاجاتهم النقابية المطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية.

وقالت النائب أبو بكر، في تصريح صحفي توضيحي، اليوم الأربعاء، إن الموضوع الذي تحدثت عنه للإعلام بخصوص حصول أحد الوزراء على مبلغ يزيد عن 800 ألف شيقل لإقامة مشروعه الخاص هو وزير في حكومة الوفاق الحالية.

وكشفت عن أن هذا الوزير أقام مشروعاً للمياه في محافظة جنين، وتحديداً بالقرب من بلدة ميثلون والقرى المحيطة بها، ويقوم حاليا ببيع المياه للأهالي، وفق قولها.

وأشارت أبو بكر إلى أنها ستبعث برسالة إلى رئيس الوزراء، وبعدها ستنتظر إذا لم يتم فصله من الحكومة، فإنه سيكون لكل حادث حديث.

وطالبت النائب الفتحاوية بتشكيل لجنة لمتابعة الأمر، والذهاب للقاء أهالي القرى بالقرب من بلدة ميثلون والتوثيق بالصوت والصورة لشهادات الأهالي ورؤساء البلديات، بحيث تكون شهادتهم مشفوعة بالقسم حول ما فعله هذا الوزير بهم وكيف يقومون بشراء المياه منه.

وعقبت حكومة الحمد الله أنها تنتظر وثائق حول اتهامات أبو بكر لأحد الوزراء، في حين عقب مواطنون ونشطاء على فساد حكومة الحمد الله وطريقة تعاطيها مع إضراب المعلمين في الوقت الذي يغرق فيه وزراؤها بالفساد.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات