الأربعاء 29/مايو/2024

ميكروت الإسرائيلية تحرم بلدات عديدة شمال الضفة من المياه

ميكروت الإسرائيلية تحرم بلدات عديدة شمال الضفة من المياه

أعلنت سلطة المياه الفلسطينية، اليوم الخميس، أن شركة “ميكروت الإسرائيلية” قطعت بدون سابق إنذار المياه، عن معظم مناطق شمال الضفة الغربية المحتلة، خاصة منطقة سلفيت والقرى المحيطة بها، وبلدات وقرى: حوارة وعزموط، ودير الحطب، وسالم، وبزاريا، وبرقة في محافظة نابلس.

وقالت سلطة المياه في بيانٍ صحفيٍّ، إن قطع المياه طال أيضا بلدة سيلة الظهر، وقريتي الفندوقومية والعصاعصة جنوب جنين؛ ما أدى إلى زيادة معاناة أهالي هذه المناطق والتي لا تحصل بالأساس على الحد الأدنى المطلوب من المياه.

وأشارت إلى أن شركة “ميكروت” ستخفض كميات المياه عن مناطق أخرى في الضفة الغربية لتصل إلى نصف الكمية لاسيما في بلدات: تفوح وبديا وجماعين وبيت ليد وجينصافوط؛ ما يعني أن هذه المناطق ستشهد أزمة خانقة في المياه.

واستنكرت سلطة المياه الخطوات التي تقوم بها الشركة “الإسرائيلية” “ميكروت”، لاسيما أنها تأتي في فترة الصيف التي تتطلب زيادة كميات المياه.

وقالت: “ما يزيد المعاناة أننا في أيام شهر رمضان الفضيل الذي لا يحتمل حرمان المواطنين من المياه، وبهذه الخطوات فإن انقطاع وتقليص كميات المياه يفاقم من معاناة شعبنا والتي قد تستمر لفترة طويلة”.

وأكدت سلطة المياه أنها تبذل كافة الجهود اللازمة، إضافة إلى القيام بالاتصالات مع الجهات المعنية لإعادة الوضع كما كان من قبل.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات