السبت 13/يوليو/2024

مستوطنون يهاجمون قرية قصرة ويضرمون النار في ممتلكات المواطنين

مستوطنون يهاجمون قرية قصرة ويضرمون النار في ممتلكات المواطنين

نابلس – المركز الفلسطيني للإعلام

هاجم مئات المستوطنين المدججين بالسلاح، مساء الخميس، بلدة قصرة جنوب نابلس، تحت حماية جيش الاحتلال، وأضرموا النار في ممتلكات المواطنين.

وقالت مصادر محلية، إنّ مئات المستوطنين هاجموا الجهة الجنوبية من البلدة بحماية جيش الاحتلال، وسط إطلاق كثيف للرصاص.

وأكّدت المصادر أنّ المستوطنين هاجموا منازل المواطنين الفلسطينيين وأحرقوا أجزاء من مزارع فيها، وهناك صعوبة في الوصول إلى المكان بسبب انتشار جنود الاحتلال.

ونشر نشطاء مشاهد توثّق إضرام المستوطنين النار في منازل وممتلكات المواطنين في بلدة قصرة.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بإصابة شابين أحدهما (22 عاما)، بحجر بالرأس خلال مواجهات قصرة.

يشار إلى أنّ بلدة قصرة تتعرض باستمرار لاقتحامات متواصلة من قوات الاحتلال وقطعان المستوطنين المسلحين الذين يعتدون بأسلحتهم على المواطنين الآمنين في أعمالهم ومزارعهم.

وفي وقت سابق، اعتدى المستوطنون على منزل ابن الشهيد محمود زعل عودة الذي استشهد عام 2017 برصاص المستوطنين في القرية أثناء عمله في أرضه.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات