الأحد 14/يوليو/2024

كتيبة جنين: لن نسمح لأحد بانتزاع سلاح المقاومة

كتيبة جنين: لن نسمح لأحد بانتزاع سلاح المقاومة

جنين – المركز الفلسطيني للغعلام

أكدت كتيبة جنين في سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، أنها “لن تسمح لأحد بانتزاع سلاح المقاومة أو تغيير وجهته”.

وقال متحدث باسم الكتيبة خلال مهرجان في مخيم جنين بمناسبة الانتصار في معركة “بأس جنين”، بأنها “لن تسمح بالمطلق لأحد أيًّا كان، أن يأخذ منا سلاح المقاومة، أو أن يغير وجهته أو بوصلته وسيبقى سلاحنا على امتداد كتائبنا المنتشرة موجهاً نحو صدر العدو”.

وأضافت أن “معركة بأس جنين البطولية قد ثبتت معادلات ردعٍ واضحة في وجه الاحتلال وإن أي دخول لأرض جنين سيكلفهم ثمناً باهضاً وكبيراً في جنودهم وآلياتهم وحتى طائراتهم”.

وأشارت إلى أن “مقاتليها بألف خير وعافية وفي أفضل حالاتهم، وأن معنوياتهم وهممهم تناطح السحاب وأن كل ما رآه العدو ما هو إلا شيء بسيط من بأس الكتيبة في جنين”.

وتابعت كتيبة جنين، أنها “تتابع حملات التحريض التي يشنها إعلام الاحتلال وقادته ضد مخيم جنين وترقب كافة تحركاته وحشوده على كافة النقاط والحواجز العسكرية”.

وشارك عشرات المقاومين من كتيبة جنين وكذلك من كتائب القسام في عرض عسكري خلال المهرجان الذي تخللها تكريم أهالي الشهداء.

وأقدمت أجهزة السلطة على نصب حواجز لمنع المواطنين وأهالي الشهداء من خارج المخيم من الوصول له للمشاركة في المهرجان.

و”بأس جنين” اسم المعركة التي أطلقت على تصدي المقاومة للعدوان الإسرائيلي على مخيم جنين أوائل الشهر الماضي واستمرت يومين كاملين، وأسفرت عن استشهاد 12 فلسطينيا، وإصابة المئات، بينما قتل جندي إسرائيلي وأصيب العشرات باشتباكات مع المقاومين.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات