السبت 20/يوليو/2024

لليوم الـ 277.. القسام يواصل قنص الجنود واستهداف الآليات

لليوم الـ 277.. القسام يواصل قنص الجنود واستهداف الآليات

غزة – المركز الفلسطيني للإعلام

تواصل كتائب الشهيد عز الدين القسام لليوم الـ 277 على التوالي، التصدي للقوات الصهيونية المتوغلة في عدة محاور من قطاع غزة، والتي أسفرت حتى اللحظة عن مقتل المئات من ضباط وجنود العدو وإصابة عشرات الآلاف، بالإضافة إلى تدمير مئات الآليات كلياً أو جزئياً.

وأصدر الإعلام العسكري لكتائب القسام اليوم الثلاثاء، عدداً من البلاغات العسكرية حول الاشتباكات الضارية التي يخوضها مجاهدينا مع قوات العدو بالعبوات الناسفة والقذائف المضادة للدروع والأفراد، ودك تحشدات العدو بالصواريخ وقذائف الهاون.

وبث الإعلام العسكري مقطع فيديو أظهر مشاهد من عملية قنص جندي صهيوني في منطقة الصناعة بحي تل الهوى بمدينة غزة، ووثقت المشاهد إصابة جندي صهيوني برصاصة القناص القسامي بشكل مباشر، وسقوطه صريعاً على الفور.

وقالت كتائب القسام في بلاغاتٍ عسكريةٍ متتالية، إن مقاتليها تمكنوا من استهداف 4 دبابات صهيونية من نوع “ميركفاه 4” بقذائف “الياسين 105” في شارع بغداد بحي الشجاعية شرق مدينة غزة.

كما فجروا حقل ألغام في جرافتين عسكريتين صهيونيتين من نوع “D9 ” ما أدى لاحتراقهم بشكل كامل بالقرب من مسجد خالد بن الوليد غرب حي تل الهوى في مدينة غزة.

 وفجّر مقاتلو القسام عبوة مضادة للأفراد في تجمع لجنود العدو وإيقاعهم بين قتيل وجريح قرب برج الرياض غرب حي تل الهوى بمدينة غزة.

وأكدت أنّ مجاهديها قاموا بتفجير عبوة أرضية في جرافة عسكرية صهيونية من نوع “D9” محيط برج الرياض غرب حي تل الهوى بمدينة غزة.

وقالت كتائب القسام في بلاغٍ عسكري إنّ مجاهدي القسام تمكنوا من استهداف قوة صهيونية متحصنة داخل أحد المنازل بقذيفة “TBG” والاشتباك معها بالأسلحة الرشاشة وخلال قيام عدد من أفراد القوة بالإنسحاب وسحب الجنود بعد إيقاعهم بين قتيل وجريح من المكان تم استهدافهم مرة أخرى بتفجير عبوة رعدية مضادة للأفراد في حي الشجاعية بمدينة غزة

وقنص مجاهدو القسام جنديا صهيونيا وإصابوه إصابة مباشرة في منطقة الصناعة بحي تل الهوى غرب مدينة غزة

كما تمكن مجاهدو القسام من استهداف قوة صهيونية تحصنت داخل أحد المنازل بقذيفتي “تاندوم” في محيط مسجد الهواشي بحي الشجاعية شرق مدينة غزة

وتمكن مجاهدو القسام من استهداف قوة صهيونية متحصنة داخل أحد المنازل بقذيفة “TBG” وإيقاع أفراد القوة بين قتيل وجريح محيط منطقة الصناعة في حي تل الهوى بمدينة غزة.

وبدأت معركة طوفان الأقصى فجر السبت السابع من أكتوبر لعام 2023م بسلسلة من عمليات اقتحام المجاهدين للمغتصبات والمواقع العسكرية في غلاف غزة براً وبحراً وجواً، وقتل وأسر مئات الجنود والمغتصبين الصهاينة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات