الأربعاء 17/يوليو/2024

حماس جيش الاحتلال يواصل أكاذيبه لاستهداف المستشفيات

حماس جيش الاحتلال يواصل أكاذيبه لاستهداف المستشفيات

المركز الفلسطيني للإعلام

أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس أن تصريحات الاحتلال حول استخدام الحركة لمستشفى الشفاء لأغراض عسكرية؛ ادّعاءات كاذبة، لا أساس لها من الصحة.

ونفت الحركة بشكل قطعي هذه الاتهامات، وقالت في بيان صحفي لها اليوم: نؤكّد بشكل قاطع، كذب رواية الاحتلال النازي، حول استخدام مستشفى الشفاء لأغراض عسكرية، أو وجود أيٍّ من قيادات حماس فيه، ونحذّر من أنها تمهّد الطريق لاستهداف المستشفى.

ودعت الحركة الأمم المتحدة والدول العربية والإسلامية، إلى التدخّل فوراً لوقف جنون قصف وتدمير المنظومة الطبية، وكفّ يد هذا العدو الفاشي عن شعبنا، ووقف هذه الجرائم التي يندى لها جبين البشرية، والتي تُرتَكَب حتى اللحظة في قطاع غزة.

وأكدت الحركة أن ما ورد على لسان الناطق باسم جيش الاحتلال يؤكد جريمة قصفهم للمستشفى الأهلي المعمداني، ويكذب روايتهم السابقة.

وشددت حماس على أن الادعاءات الكاذبة التي وردت في تصريحات الناطق العسكري باسم جيش الاحتلال الإرهابي، هي ادعاءات إجرامية وخطيرة، وتمهّد الطريق أمام استهداف المستشفى المركزي الذي يضمّ آلاف المرضى والجرحى، ويأوي أكثر من 40 ألف نازح.

وكان عضو المكتب السياسي لحركة حماس أكد أن الاحتلال الصهيوني يواصل تكرار روايته المبنية على الكذب والتضليل والخداع، والتي يثبت زيفها في كل مرة.

وأضاف الرشق في تصريح صحفي وصل المركز الفلسطيني للإعلام أن ما أورده المتحدث باسم جيش العدو من ادعاءات لا أساس لها من الصحة، وتضاف لسلسلة الأكاذيب التي يبني عليها روايته.

وحذر القيادي في حماس من مجزرة جديدة يخطط لها الاحتلال، كما فعل في مجزرة المستشفى الأهلي المعمداني. مطالبا قادة الدول العربية والإسلامية و دول العالم بضرورة التحرك العاجل لوقف جرائم الإبادة الجماعية بحق شعبنا.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات