الإثنين 22/يوليو/2024

خبير روسي: إسرائيل تخفي الدليل على قصف المستشفى المعمداني

خبير روسي: إسرائيل تخفي الدليل على قصف المستشفى المعمداني

المركز الفلسطيني للإعلام

قال خبير عسكري روسي إن إسرائيل تمتلك كافة البيانات بشأن القصف الذي استهدف المستشفى الأهلي المعمداني في قطاع غزة الثلاثاء الماضي وراح ضحيته مئات الشهداء والجرحى.

ونقلت الجزيرة عن إيغور كوروتشينكو تأكيده أن المجال الجوي لقطاع غزة تحت سيطرة إسرائيل ويخضع لرقابة شديدة منها، وهي تملك كافة البيانات المتعقلة بقصف المستشفى المعمداني، ولذلك على تل أبيب أن تقدم تلك البيانات.

واستغرب الخبير الروسي الرواية الإسرائيلية بشأن اعتراض مكالمات بين فصائل فلسطينية متعلقة بالحادث، وقال “جميع المعلومات بشأن المجال الجوي لغزة مسجلة (لدى إسرائيل) ولن يكون من الصواب تصديق اعتراض بعض مكالمات الراديو والتنصت إليها”.

وشدد على أن إسرائيل لا تقدم ما لديها من معلومات حول قصف المستشفى، وإنما تكتفي بنشر بعض الاتصالات المفترضة التي اعترضتها ولا معنى لها، ولا يمكن أن تكون دليلا على الرواية الإسرائيلية بأن بعض الفصائل العاملة في المنطقة وقطاع غزة تقف وراء هذا الهجوم.

وأكد كوروتشينكو ضرورة إجراء تحقيق دولي لتحديد السلاح المستخدم في الهجوم على المستشفى، وقال إنه يجب تسليم جميع البيانات المتعلقة بالحادث إلى لجنة خاصة تشكل تحت رعاية مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وأن تجري تحقيقات على أرض الواقع.

وقال الخبير الروسي في معرض رأيه بشأن إمكانية اتخاذ قرار لبدء التحقيق “من الواضح أن الغرب حلفاء إسرائيل سيمنعون اتخاذ قرار كهذا، وخاصة الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا”.

وأضاف أن إسرائيل تتصرف بمنطق “القوة على حق”، واعتبر أن أي مطالبة بفتح تحقيق دولي يطلب فيه دعم الغرب للكشف عن الهجوم على المستشفى في غزة سيكون مصيرها الفشل.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات