الأربعاء 24/يوليو/2024

رقعة الغضب تتسع في العالم تنديدًا بالمجزرة الإسرائيلية الوحشية بغزة

رقعة الغضب تتسع في العالم تنديدًا بالمجزرة الإسرائيلية الوحشية بغزة

المركز الفلسطيني للإعلام

خرجت عشرات التظاهرات والفعاليات الاحتجاجية في عدة مدن عربية وإسلامية وأوروبية تنديدا بالعدوان الإسرائيلي على غزة ومجزرة مستشفى المعمداني التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي بقصف المستشفى المعمداني وخلفت أكثر من 500 شهيد حتى اللحظة.

وتحركت مسيرات جماهيرية كبيرة وغاضبة في مدن عربية، بينها عمان وبغداد والقاهرة والرباط ونواكشوط وتعز وبيروت وغيرها. حيث حاول متظاهرون غاضبون اقتحام مقر السفارة الإسرائيلية في منطقة الرابية بالعاصمة الأردنية عمّان. كما هتف آلاف المتظاهرين في مدينة إربد لفتح الحدود والتوجه نحوها.

لبنان
توجه المئات من المتظاهرين ليل الثلاثاء إلى محيط السفارة الأميركية شمال بيروت، حيث عملت القوى الأمنية على تفريقهم بإلقاء الغاز المسيّل للدموع.

وجالت سيارات ودراجات نارية، رفع بعضها أعلام فلسطين أحياء عدة في بيروت ومحيطها، وتوجه المئات منهم إلى محيط السفارة الأميركية في عوكر بعدما تجمعوا في وسط بيروت رافعين لافتات عدة، كُتب على إحداها “المقاومة خيارنا”. ورددوا شعارات عدة بينها “الموت لأميركا، الموت لإسرائيل” و”بالروح بالدم نفديك يا أقصى”.

وألقت القوى الأمنية القنابل المسيّلة للدموع ورشّت المياه لتفريق المتظاهرين وإبعادهم. كذلك، تجمع عشرات المتظاهرين أمام مقر السفارة الفرنسية في بيروت.

وشهدت شوارع مدينة صيدا جنوباً مسيرات لدراجات نارية رفعت عليها الأعلام الفلسطينية. وعمت مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في صيدا وصور، مظاهر غضب، في وقت دعت فيه الفصائل الفلسطينية إلى إقفال عام ويوم غضب الأربعاء.

تونس
خرجت مسيرات غاضبة في مدن تونسية ليلة الأربعاء، وأشعل القصف الصهيوني غضبا عارما في الشارع التونسي مع انتشار صور ومقاطع فيديو مروعة للضحايا وبينهم عدد كبير من الأطفال.

ووسط تعزيزات أمنية كبيرة، تجمع مئات التونسيين في شارع الحبيب بورقيبة بوسط العاصمة حاملين الرايات الفلسطينية، وأحاطت أعداد منهم بمقر السفارة الفرنسية بالشارع نفسه احتجاجا على “انحياز” باريس لإسرائيل. كما خرجت مسيرة في وسط صفاقس وفي مدن أخرى.

وردد المتظاهرون شعارات من قبيل “سفير فرنسا ارحل ارحل” و”ماكرون قاتل” و”الشعب يريد تحرير فلسطين”، وحملوا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مسؤولية المشاركة في مجزرة مستشفى المعمداني.

وشهدت المظاهرة مشاركة شخصيات سياسية ونقابية تونسية، بينها حمة الهمامي أمين عام حزب العمال (يسار)، وعبد اللطيف المكي عضو جبهة الخلاص الوطني المعارضة، وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري.

وشهدت مدن صفاقس (جنوب) وسوسة (شرق) والكاف (شمال غرب) وقابس وتطاوين (جنوب شرق) مظاهرات احتجاجية شارك فيها المئات.

ليبيا
خرجت، مساء الثلاثاء، مسيرات احتجاج بالعاصمة الليبية طرابلس ومدينة مصراتة احتجاجا على العدوان الإسرائيلي.

وشهدت العاصمة طرابلس مسيرة بميدان الشهداء بعد دعوات أطلقتها مجموعة من النشطاء على منصات التواصل الاجتماعي، وذلك بعد ساعات من استهداف مستشفى المعمداني، بينما خرجت مسيرات بمدينة مصراتة (غرب) منددة بالقصف الذي تعرض له المستشفى، وانطلقت نحو قاعة الشهداء وسط المدينة.

ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية مرددين شعارات: “بالروح بالدم نفديك يا أقصى”، و”يا غزة موش بروحك (لست وحدك).. مصراتة ضمادة لجروحك”، و”لا إله إلا الله.. بايدن عدو الله”، و”لبيك لبيك يا أقصى”.

الكويت
في العاصمة الكويت تظاهرت شخصيات بينهم برلمانيون سابقون ورموز سياسية في تظاهرة احتجاجية ضد العدوان الإسرائيلي حملت الأعلام الفلسطينية.

المغرب
شارك آلاف المغاربة، في مسيرات غضب احتجاجية، بعدة مدن، للتنديد بهجوم إسرائيل على المستشفى الأهلي المعمداني في غزة.

ومن بين المدن التي عرفت وقفات طنجة وتطوان والدار البيضاء والرباط وبني ملال (شمال) وأغادير (وسط). وانتقد المشاركون “الدعم الغربي لإسرائيل، مقابل الصمت عن هجومها المتكرر واستهدافها للمدنيين”.

العراق
وعلى صعيد متصل، خرج مئات العراقيين في مظاهرات شعبية للتنديد بقصف إسرائيل لمستشفى المعمداني في غزة. وطالبوا الجامعة العربية ومجلس الأمن الدولي بالتدخل لمنع هذه الجرائم التي تطال المدنيين.

وهتف المتظاهرون الذين تجمعوا في ساحة التحرير وسط بغداد ضد أميركا، بصفتها داعم إسرائيل، كما نددوا باستمرار استهداف المستشفيات ومنازل الأهالي في غزة منذ 10 أيام.

تركيا
تظاهر مئات الأتراك أمام السفارة الإسرائيلية في العاصمة أنقرة وقنصليتها بإسطنبول تنديدا بقصف المستشفى الأهلي المعمداني في قطاع غزة.

وردد المتظاهرون هتافات مناهضة لإسرائيل ومتضامنة مع الفلسطينيين وقطاع غزة من قبيل “إسرائيل القاتلة اخرجي من فلسطين”، حاملين أعلام تركيا وفلسطين.

وأعرب المشاركون عن سخطهم من قصف المستشفى، في حين تخلل المظاهرة في بعض الأحيان إطلاق المحتجين التكبيرات.​​​​​​​

وفي إسطنبول، قام بعض المحتجين بإحراق علم إسرائيل أمام مبنى قنصليتها.

كما حاول بعض المتظاهرين تجاوز الحواجز التي وضعتها قوات الأمن في محيط القنصلية، مما أدى إلى حدوث مناوشات بين الجانبين واضطرار الأمن لاستخدام الغاز المسيل للدموع.

وتظاهر شبان في مدن تركية عديدة بعد منتصف الليل بينها إسكي شهير وإدرنة وغيرهما.

موريتانيا
تظاهر مئات الموريتانيين، مساء الثلاثاء، أمام السفارة الأميركية في نواكشوط تنديدا بمجزرة المستشفى المعمداني في غزة، ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية وهتفوا مطالبين بـ”وقف المجازر التي ترتكبها إسرائيل في قطاع غزة”.

وانتشرت الشرطة الموريتانية في محيط سفارة واشنطن دون الاحتكاك بالمتظاهرين الغاضبين. ودعا المتظاهرون إلى “محاسبة إسرائيل على المجازر التي ارتكبتها منذ بدء العدوان على غزة”.

قطر
شهدت العاصمة القطرية الدوحة مسيرة في سوق واقف في الدوحة تنديدا بالعدوان الإسرائيلي ومجزرة مستشفى المعمداني.

مصر
نظمت أحزاب معارضة وقفة احتجاجية أمام السفارة الأميركية بالقاهرة، وشارك فيها شخصيات سياسية مثل المرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي ورئيسة حزب الدستور جميلة إسماعيل وشخصيات من الحركة المدنية والحوار الوطني.

وفي محافظة الجيزة غرب القاهرة، خرج العشرات في مسيرة ليلية نددت بالعدوان الإسرائيلي.

ونشر نشطاء مصريون عبر صفحاتهم على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مقاطع فيديو لتظاهرة حاشدة انطلقت في ميدان الحصري في مدينة 6 أكتوبر في مصر تنديداً بجرائم الاحتلال الإسرائيلي ضد المدنيين في قطاع غزة.

اليمن
في اليمن خرج متظاهرون في العاصمة صنعاء وفي مدن تعز ومأرب وإب ورفعوا الإعلام الفلسطينية حتى وقت متأخر.

وجاب المتظاهرون في تعز الشوارع ونددوا بـ”التخاذل العربي والإسلامي والدولي”.

إيران
في العاصمة الإيرانية طهران خرج متظاهرون للتنديد بالمجزرة الإسرائيلية.

تجمّع مئات المتظاهرين أمام سفارتي فرنسا والمملكة المتّحدة في طهران ليلة الأربعاء احتجاجاً على القصف الذي طال المستشفى المعمداني وهتفوا “الموت لفرنسا وإنجلترا”، ورشقوا جدران مجمّع السفارة الفرنسية في العاصمة الإيرانية بالبيض.

وتجمع المتظاهرون بساحة فلسطين وسط العاصمة وهتفوا بالموت لإسرائيل. كما جابت مظاهرة شوارع مدينة قم جنوب طهران تنديدا بالمجزرة.

سوريا

خرج مئات من سكان الشمال السوري في مظاهرات تضامنية مع أهالي غزة بعد المجزرة التي ارتكبتها إسرائيل في المستشفى المعمداني في غزة.

وشهدت مدن الأتارب وأعزاز وسلقين وغيرها مظاهرات تندد بالعدوان الإسرائيلي.

كندا
مع غروب الشمس في العاصمة الكندية أوتاوا تجمع متظاهرون أمام مكتب رئيس الوزراء للاحتجاج على المجزرة الإسرائيلية.

أوروبا
وشهدت العاصمة الألمانية برلين وقفة احتجاجية تنديدا بالمجزرة. وقد أحاطت جموع من قوات الأمن الألمانية بالمتظاهرين وحاولت تفريقهم بالقوة.

في حين شهدت مدينتا مالمو وأوبسالا السويديتان مظاهرات تندد بالمجزرة الإسرائيلية.

وخرجت مظاهرة أمام مبنى وزارة الخارجية في العاصمة الإسبانية مدريد نددت بالعدوان الإسرائيلي.

وفي عاصمة البوسنة والهرسك سراييفو، احتج متظاهرون على المجزرة الإسرائيلية في وسط المدينة التاريخية القديمة، حاملين أعلام فلسطين والبوسنة والهرسك. وردد المتظاهرون شعارات تقول “فلسطين ستتحرر” و”سراييفو إلى جانب فلسطين”.

كما تظاهر المئات في العاصمة الدانماركية كوبنهاغن تنديدا بمجزرة مستشفى المعمداني، وطالب المتظاهرون بوقف الجرائم الإسرائيلية التي تقترف في قطاع غزة.

ويواجه المتضامنون مع فلسطين في عدد من الدول الأوروبية قيودا وحظرا وتدخلا من قبل قوى الأمن والسلطات لمنع التظاهرات والمسيرات، وصل إلى حد حصول حالات اعتقال وتوقيف.

واستخدمت قوى الشرطة في عدد من الدول الغاز المسيل للدموع، مع إطلاق تحذيرات لمن يخرج عن المسارات المحددة للتظاهر بأنهم سيتعرضون للتوقيف. ومع ذلك شهدت الأيام القليلة الماضية تظاهرات في العاصمة البريطانية لندن، والعاصمة الألمانية برلين ومدن باريس وستراسبورغ وليون ومرسيليا الفرنسية، والعاصمة الهولندية أمستردام وفي مدينتي برن وجنيف السويسريتين.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات