عاجل

الأحد 14/يوليو/2024

الاحتلال يصدّق على أضخم مشروع استيطاني منذ سنوات.. إليكم تفاصيله

الاحتلال يصدّق على أضخم مشروع استيطاني منذ سنوات.. إليكم تفاصيله

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام

صدّقت وزيرة المواصلات الإسرائيلية ميري ريغيف يوم الخميس على فتح أوتوستراد يربط منطقة تل أبيب ووسط الكيان بمستوطنات الضفة الغربية المحتلة حتى الأغوار ، في أضخم مشروع استيطاني منذ سنوات.

وقالت القناة السابعة العبرية إن الحديث يدور عن مشروع لتوسعة الشارع رقم 5 والذي يصل تل أبيب مع مفرق حاجز زعترة شمالي الضفة الغربية بمسارب إضافية، إلا أن التوسعة الحقيقية ستكون من الحاجز وحتى الأغوار بتكلفة تصل إلى 2 مليار شيقل.

في حين، سيضم الشارع المذكور الذي يعتبر الأضخم في الضفة 4 مسارب، مسربين لكل اتجاه ويأتي تتويجاً للخطة التي أعلنت عنها وزارة المواصلات الإسرائيلية قبل أيام بتهيئة البنية التحتية في الضفة لاستيعاب وجود مليون مستوطن هناك خلال العشر سنوات المقبلة.

بدورها، وصفت ريغيف المشروع بالحدث الاستراتيجي الأبرز منذ نشأة الاستيطان في الضفة الغربية.

ويشمل المشروع الذي سيتم البدء به في صيف العام المقبل مضاعفة الشارع رقم  505 والذي يربط مستوطنة “أرائيل” مع مفرق زعترة بتكلفة تصل إلى 500 مليون شيقل، فيما سيتم توسعة الشارع من زعترة وحتى مفرق فصايل في الاغوار بتكلفة تصل إلى مليون ونصف شيقل.

فيما يعتبر الشارع المذكور الشارع العرضي الرئيسي الأول الذي يقطع  فلسطين المحتلة من البحر إلى النهر ، ويحمل دلالات استراتيجية وأمنية وسياسية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات