الأحد 14/يوليو/2024

بكيرات: المرابطون رأس الحربة في مواجهة مخططات تقسيم الأقصى

بكيرات: المرابطون رأس الحربة في مواجهة مخططات تقسيم الأقصى

القدس المحتلة – الركز الفلسطيني للإعلام
أكد نائب مدير عام الأوقاف الإسلامية في القدس الشيخ ناجح بكيرات، أن المرابطين في المسجد الأقصى المبارك، يمثلون رأس الحرة في مواجهة مخططات الاحتلال والمستوطنين لتقسيم المسجد وفرض وقائع تهويدية جديدة.

وقال بكيرات في تصريح صحفي إن الأقصى لن يقسم رغم كل التحريض الذي تشنه حكومة الاحتلال، من أجل تقسيم المسجد المبارك مكانيًّا وزمانيًّا.

وذكر أن المسجد الأقصى لن يقسم ما دام هناك أمة لا يمكن لها أن تترك الأقصى وحيداً، ورأس الحربة في هذه الأمة هم الذين يرابطون في المسجد المبارك.

وبيّن أنَّ الاحتلال يحاول تقسيم الأقصى زمانيًّا من خلال باب المغاربة، ومكانيًّا من خلال باب الرحمة والجهة الشرقية.

وشهد عام 2023 استمراراً لانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق المقدسيين والمسجد الأقصى المبارك، في تأكيد واضح على إجرامه ومواصلة مخططات التهويد والاستيطان بحق المدينة المقدسة.

ورصد مركز معلومات فلسطين “معطى” 2209 انتهاكات للاحتلال ومستوطنيه في القدس المحتلة منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر مايو/أيار الماضي، أدت إلى استشهاد 8 مقدسيين، وإصابة 632 آخرين.

وبلغ عدد المبعدين عن القدس والمسجد الأقصى خلال العام الجاري 47 مبعداً، جلهم من النشطاء المقدسيين والمرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك والمدافعين عنه.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات