الثلاثاء 16/يوليو/2024

بعد مطاردة السلطة له .. الاحتلال يعتقل المُحرر أحمد هريش من رام الله

بعد مطاردة السلطة له .. الاحتلال يعتقل المُحرر أحمد هريش من رام الله

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام

اعتقلت قوات الاحتلال “الإسرائيلي”، اليوم الثلاثاء، الأسير المُحرر أحمد نوح هريش من بلدة بيتونيا غرب رام الله، بعد شهرين من مطاردة السلطة له.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب أحمد هريش، بعد نحو 63 يوما من مطاردة أجهزة أمن السلطة له، علماً بأنه معتقل سياسي سابق لأكثر من خمسة أشهر أضرب خلالها عن الطعام 47 يوماً.

وخلال اعتقاله في سجن السلطة بأريحا، أنجبت زوجة أحمد مولوده البكر “كرم”.

وأكدت مجموعة محامون لأجل العدالة أن المعتقل السياسي أحمد هريش من أكثر الأشخاص الذين تعرضوا للتعذيب في سجون أمن السلطة.

وفجر أمس الاثنين في أول يوم من العطلة الصيفية لطلبة المدارس، كانت عائلة هريش على موعد مع اقتحام منزلهم بهمجية من قوات الاحتلال، التي اعتقلت اثنين من أبنائها.

على صوت التفجيرات، استيقظ سكان المنزل الذي يؤوي نساءً حوامل وأطفالاً، ليتفاجؤوا بجنود الاحتلال بعد أن فجروا أبواب الشقق والمحال التجارية أسفل العمارة السكنية.

وقال المواطن نوح هريش “أبو محمد”: إنهم استيقظوا الساعة 2:40 فجراً، على صوت انفجارات، استهدف أولها الباب الرئيسي، وأبواب المحلات المخازن، ثم تفجير أبواب الشقق كافة.

وأوضح هريش أن مجموعة كبيرة من جيش الاحتلال وقواته الخاصة، داهمت المنزل المكون من 6 طوابق، وعاثوا فيه فساداً وخراباً وسط تصرفات همجية.

وأشار هريش، إلى أن جنود الاحتلال احتجزوه بعيداً عن زوجته وأطفال أبنائه وأمهاتهم، قبل اعتقال نجليه محمد ومحمود.

يذكر أنه قبل شهرين ومع أذان المغرب، تعرضت العائلة لاقتحام مشابه من أجهزة السلطة، بحثا عن ابنها أحمد المعتقل السياسي السابق.

وعبر نوح هريش عن أسفه، لدور أجهزة السلطة التي من المفترض أن تحمي المواطنين وتساندهم وليس مشاركة الاحتلال في الاعتداء على حقوقهم وحريتهم.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

11 شهيدا بقصف منزل في مخيم النصيرات

11 شهيدا بقصف منزل في مخيم النصيرات

غزة –  المركز الفلسطيني للإعلام استشهد 11 مواطنا، مساء اليوم الاثنين، في مجزرة جديدة ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم النصيرات وسط...