الجمعة 12/يوليو/2024

ماهر صلاح: فوز كتلة بيرزيت تعبير عن حقيقة توجهات شعبنا الصادقة

ماهر صلاح: فوز كتلة بيرزيت تعبير عن حقيقة توجهات شعبنا الصادقة

الدوحة – المركز الفلسطيني للإعلام
قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس ماهر صلاح، إن الفوز الباهر الذي حققته الكتلة الإسلامية بجامعة بيرزيت، يعبّر مرة أخرى، بعد نتائج الكتلة الاسلامية في جامعة النجاح، عن حقيقة التوجهات الصادقة لدى أبناء شعبنا الفلسطيني، خاصة شريحة طلبة الجامعات وهم الأعلى ثقافة والأكثر تسييساً، ويمثلون شريحة الشباب، عنوان المستقبل.

ويرى، في تصريحات صحفية، تابعها “المركز الفلسطيني للإعلام“، أن النتائج تشير إلى وعي عالي لدى الطلاب في تبني المبادئ والأفكار التي تمثل في عمومها ما يحمله الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج، من توجهات سياسية وطنية على رأسها التحرير والعودة، ودعم المقاومة، وإسنادها.

وبين أن الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت خصوصا، وباقي الجامعات الفلسطينية عموما، كانت وما زالت المحضن الأوسع الذي تخرّجت منه قوافل المجاهدين الفلسطينيين الذين فجروا انتفاضات الشعب الفلسطيني منذ عقود طويلة، ودوّنت في سجلاتها الخالدة أسماء مضيئة.

وأشار في هذا السياق إلى المهندسين الشهيدين يحيى عياش وأيمن حلاوة، والشهيد البطل عبد المنعم أبو حميد “صائد الشاباك”، والقائد الأسير ابراهيم حامد.

وأوضح أن الفوز الذي حققته الكتلة الاسلامية يؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن الانتخابات على مستوى الوطن تشكل الطريق الأمثل والأصدق للتعبير عن إرادة واختيارات الشعب الفلسطيني، تمهيدا لترتيب البيت الوطني في مواجهة الاحتلال.

ونجحت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت، وللعام الثاني توالياً، بالفوز بغالبية مقاعد مجلس الطلبة، وحصلت على 25 مقعداً، في مقابل 20 مقعداً حصلت عليها الشبيبة الفتحاوية، و6 مقاعد حصل عليها الإطار الطلابي للجبهة الشعبية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات