الأحد 14/يوليو/2024

الكتلة الإسلامية في بيرزيت تهدي فوزها للمعتقل السياسي مصعب اشتية

الكتلة الإسلامية في بيرزيت تهدي فوزها للمعتقل السياسي مصعب اشتية

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام

أهدت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت فوزها بانتخابات مجلس طلبة الجامعة، لعائلة المعتقل السياسي في سجون السلطة مصعب اشتية.

وقال ممثل كتلة الوفاء الإسلامية في جامعة بيرزيت يحيى القاروط: إننا نهدي هذا الانتصار لعائلة البطل المختطف في سجون السلطة وأسد العرين مصعب اشتية.

وتابع: “نبارك لشعبنا فوز الكتلة الإسلامية، ونتمنى إجراء العرس الديمقراطي على المستوى السياسي الوطني”، مضيفاً أن رسالتنا لشعبنا الفلسطيني أن ابقوا على طريق المقاومة ونهج التحرير.

وفازت الكتلة الإسلامية الذراع الطلابي لحركة المقاومة الإسلامية حماس، بانتخابات مجلس الطلبة التي جرت اليوم الأربعاء في جامعة بيرزيت برام الله، وشارك في الانتخابات 9371 طالباً وطالبة من بيرزيت، وبلغت نسبة التصويت 76%.

وحصدت كتلة الوفاء الإسلامية4481 صوتاً، مقابل 3539 صوت للشبيبة بعد فرز صناديق كليات العلوم والاقتصاد والآداب والهندسة وتكنولوجيا المعلومات وكمال ناصر.

وشاركت الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت، أمس، في المناظرة الانتخابية بالجامعة، وسط حضورٍ طلابي حاشد، وكلمات حماسية ووطنية، تؤكد التزامها بخدمة الطلبة في مسيرتهم التعليمية.

وأعلن مناظر الكتلة الإسلامية الطالب الأسير المحرر المعتصم بالله زلوم، أن مرشح الكتلة الفخري لرئاسة الطلبة، هو المطارد والمعتقل السياسي في سجون السلطة مصعب اشتية.

وأكد زلوم أن كتلة الوفاء الإسلامية ممثلة الكتلة الإسلامية في انتخابات مجلس الطلبة بجامعة بيرزيت، ستبقى وفية للشهداء والأسرى، وستواصل خدمتها للطلبة وستعمل بشكل موحد وستحافظ على خيار الوحدة الفلسطينية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات