الأحد 14/يوليو/2024

مدينة لياج البلجيكية تقطع علاقاتها مع الاحتلال

مدينة لياج البلجيكية تقطع علاقاتها مع الاحتلال

بروكسل – وكالات
قررت بلدية مدينة لياج “”Liège البلجيكية، قطع علاقاتها مع الاحتلال الصهيوني، وجميع مؤسساتها العامة والخاصة، بسبب انتهاكاتها المتكررة لحقوق الشعب الفلسطيني.

وصوتت البلدية التي تربطها بمدينة رام الله علاقة توأمة منذ عام 2014، الثلاثاء الماضي، على قرار وقف التعامل مع دولة الاحتلال، ومع مؤسساتها كافة، ورفض التعامل مع أي مؤسسة تتعامل مع المستوطنات، أو تلعب أي دور في استدامة الاحتلال.

وحصل القرار المقدم من مجموعة حزب العمل البلجيكي، على أغلبية أعضاء المجلس البلدي، وأيده كل من مجموعة الحزب الاشتراكي البلجيكي، وحزب الخضر، وممثل حركة “فيغا”.

وجاء القرار بموجب القوانين البلجيكية وقوانين الاتحاد الأوروبي، لما في ذلك من مخالفات لكل الالتزامات تجاه منظومة حقوق الانسان الأوروبية، ومخالفة قواعد القانون الدولي والقرارات المتخذة، وخاصة قرار (242)، والصادر في العام 1967، والذي يرفض الاستيلاء على الأراضي بالقوة، ويطالب بالانسحاب من الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وكذلك بناءً على قرار مجلس الأمن رقم (2334)، والذي يعتبر إنشاء المستوطنات منافيًا لقواعد القانون الدولي.

ويؤكد القرار دعم الشعب الفلسطيني الذي يعاني من الاحتلال الصهيوني العسكري، ومن نظام الفصل العنصري والاستيطان، ويؤكد دعمه لحركة المقاطعة BDS.

ويطالب دولة الاحتلال بالتوقف عن كل نشاطاتها الاستيطانية بما في ذلك مدينة القدس المحتلة، ورفضه لـ”كل محاولات تغيير واقع ما قبل الاحتلال الذي بدأ في 4 حزيران من عام 1967″.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات