الإثنين 05/يونيو/2023

عرين الأسود للأسرى: وصلتنا رسالتكم وقررنا توسيع المواجهة

نابلس – المركز الفلسطيني للإعلام

عبرت مجموعات عرين الأسود، مساء الثلاثاء، عن مساندتها لمعركة الأسرى في سجون الاحتلال، معلنة توسيع المواجهة، وأن طبول الحرب تُقرع.

وقالت مجموعة العرين في بيان لها: “اتخذنا قرارنا بتوسيع المواجهة نصرةً لأسرانا في هذه الأوقات العصيبة”.

ووجهت رسالة للأسرى الأبطال، قائلة: سمعناكم ووصلتنا رسالتكم ومجموعات عرين الأسود معكم ولن تخذلكم بعون الله”

وأضافت العرين في رسالتها للأسرى: أنتم منا ونحن منكم ولن يقف بيننا وبين نُصرتكم إلا الموت، ثبّتكم الله وأيّدكم ومدّكم بالصبر من عنده، امضوا ولا تتراجعوا فالمعركة الآن معركة الكل الفلسطيني وسنجعلها بعون الله معركة حارقة وفارقة بين الحق والبطل.

ووجهت رسالة لشعبنا قالت فيها: حان الوقت لتقرير المصير فإما الكرامة وإما الذل والهوان، لا تستهينوا بالأمر وخذوه على محمل الجد وانفروا في سبيل الله.

وتابعت “اجعلوا معركة الأسرى عنواناً لهذه المرحلة وكونوا معهم بقلوبكم بدعواتكم بمشاركاتكم الميدانية، اخرجوا للاحتلال واضربوه في كل موقع، فالأرض السليبة هي أرضكم، والدم النازف هو دم أبنائكم والأسرى المختطفون في سجون الاحتلال هم خيرة شبابنا”.

ووجهت رسالة للاحتلال، قائلة: نحن كما نحن نخرج لكم من حيث لا تعلمون، وكنا ننتظر معارك أكبر وها قد أتت.

وتابعت: ستجدون منا ما لم يخطر على بال قيادتكم الهشّة التي تراهن على إنهاء المقاومة بجلسةٍ هنا أو هناك.

كما وجهت العرين رسالة لمن يحاولون طعنها في الظهر، وقالت: واهمون ثم واهمون ثم واهمون اذا اعتقدتم للحظة بأن المقاومة ملف بيد شخص أو مجموعة أشخاص، مشددة على أن المقاومة هي جيش الله في كل البلاد.

وقالت: نحن مستمرون في قتالنا ولن نلقِ السلاح ولو كان الثمن أشلاؤنا، لن ينعم الاحتلال بالأمن الذي يستجديه ويبحث عنه مستعيناً بأمريكا وبالدول المجاورة.

وأكد الأسرى في سجون الاحتلال -مساء الثلاثاء- مضيهم في معركتهم الكبرى وأنهم سيواصلونها بكل عزم وإيمان، رغم تهديدات إدارة السجون الصهيونية.

وقالت هيئة الأسرى ونادي الأسير، في بيان مقتضب: إن إدارة سجون الاحتلال أصدرت تهديدات بحقّ قيادة لجنة الطوارئ العليا التي أعلنت الإضراب عن الطعام هذا اليوم.

اقرأ أيضًا: رغم التهديدات.. الأسرى ماضون بمعركة بركان الحرية أو الشهادة

وشدد البيان على أنّ هذه التهديدات متوقعة، وهي جزء من سياسات الاحتلال الثابتة ضد أسرانا.

واليوم الثلاثاء، أعلنت لجنة الطوارئ الوطنية العليا للحركة الأسيرة، بدء قادة الأسرى الإضراب المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال، داعية جماهير الشعب الفلسطيني لأوسع حملة إسناد لهم.

وقالت اللجنة، في بيان لها: “بعد فشل الجهود والمساعي الداخلية والخارجية في لجم المتطرفين من أمثال وزير الأمن الإسرائيلي “إيتمار بن غفير”، قررنا بعون الله وتوفيقه الشروع في إضرابنا المفتوح عن الطعام “بركان الحرية أو الشهادة”.

اقرأ أيضًا: بالأسماء.. قادة الأسرى يشرعون في الإضراب المفتوح عن الطعام

وأكدت أن أكثر من ألفي أسير فلسطيني سيشرعون بالإضراب بدءًا من اليوم الأول لشهر رمضان المبارك.

ودعت الشعب الفلسطيني للالتفاف حول قضية الأسرى موحدين لنصرة رمزية الأرض الإنسان، ونصرة قضية الأسرى المضربين عن الطعام، والمشاركة في المسيرات والوقفات الليلية اليوم الساعة 7:30 مساءً في مراكز المدن دعمًا للأسرى.

يشار إلى أن الأسرى شرعوا في 14 ١شباط/ فبراير الماضي، بخطوات نضالية، بعد أنّ أعلنت إدارة السّجون، وتحديدًا في سجن (نفحة)، البدء بتنفيذ الإجراءات التّنكيلية التي أوصى بها “بن غفير”.

وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها نحو 4780 أسير فلسطيني، منهم 29 امرأة، و160 طفلًا، و941 معتقلاً إداريًّا (دون تهمة). كما يوجد من المعتقلين 600 يعانون من الأمراض، و553 محكومون مؤبدات، و330 من قدامى الأسرى، و15 صحفيًّا، وفق هيئة شؤون الأسرى.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

مستوطنون يقتحمون الأقصى بحماية مشددة

مستوطنون يقتحمون الأقصى بحماية مشددة

القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام: اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الإثنين، المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي....

21 عملاً مقاوماً بـ 24 ساعة في الضفة

21 عملاً مقاوماً بـ 24 ساعة في الضفة

الضفة الغربية- المركز الفلسطيني للإعلامتواصلت عمليات المقاومة في الضفة الغربية خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية، وسجلت 21 عملاً مقاوماً، تنوعت ما بين...