الثلاثاء 16/أبريل/2024

حماس تنعى الشهيد الطفل سليم وتدعو لمواصلة التصدي للاحتلال

حماس تنعى الشهيد الطفل سليم وتدعو لمواصلة التصدي للاحتلال

الضفة الغربية – المركز الفلسطيني للإعلام

نعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إلى جماهير شعبنا الفلسطيني المرابط الشهيد الطفل محمد نضال سليم (15 عامًا)، من بلدة عَزّون شرقي قلقيلية، الذي ارتقى خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال التي تحاصر البلدة.

وتقدمت الحركة في تصريح صحفي الخميس، بالتعزية من ذوي الشهيد ومحبيه، معتبرة إعدام الطفل سليم جريمة جديدة تضاف لسجل الاحتلال الغاشم؛ الذي لا يعرف إلا لغة القتل والعدوان.

وأكدت أنها تشدّ على أيدي أبناء شعبنا في بلدة عزّون البطلة التي طالما كانت رمزاً للتضحية والفداء؛ داعية إياهم لمواصلة التصدي لقوات الاحتلال وقطعان مستوطنيه.

واستشهد فتى فلسطيني وأصيب اثنان آخران، مساء اليوم الخميس، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات اندلعت في بلدة عزون شرق قلقيلية في شمالي الضفة الغربية.

وأفادت مصادر محلية باستشهاد الفتى محمد نضال سليم (15 عامًا) من سكان بلدة عزون، إثر إصابته برصاص جيش الاحتلال.

وأضافت المصادر أن فلسطينيين آخرين أصيبا برصاص الاحتلال أحدهما جراحه خطيرة، ونقلوا إلى المستشفى.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات