عاجل

الأحد 14/يوليو/2024

روسيا تصعد هجماتها في أنحاء أوكرانيا

روسيا تصعد هجماتها في أنحاء أوكرانيا

صعدت روسيا هجماتها في أنحاء أوكرانيا بعد يوم من إعلان الغرب مدّ كييف بدبابات قتالية واستهدفت عشرات الصواريخ والمسيّرات الروسية العاصمة الأوكرانية ومدنا في الجنوب والشرق وعدّ الكرملين أن الدبابات لن تغيّر من طبيعة المعركة في حين أعلنت وزارة الدفاع الأوكرانية أن هناك تحضيرات قتالية روسية انطلاقا من القرم.

فقد شنّت القوات الروسية ضربات صاروخية في أنحاء مختلفة من أوكرانيا؛ من بينها 37 غارة جوية و10 ضربات صاروخية ليلية استهدفت البنية التحتية في دنيبرو ومناطق أخرى مما دفع الجيش الأوكراني إلى إعلان عن حالة التأهب القصوى في عموم أراضي البلاد.

كما شمل القصف والغارات العاصمة كييف التي استيقظ سكانها على وقع أصوات الانفجارات بعد استهداف القوات الروسية لها بأكثر من 15 صاروخ “كروز” قالت السلطات الأوكرانية إن دفاعاتها الجوية نجحت في إسقاطها جميعها.

وأكدت السلطات العسكرية في كييف تصدّي الدفاعات الجوية الأوكرانية للصواريخ الروسية التي وجهت نحو المدينة لكنها دفعت بعدد كبير من سكانها إلى النزول إلى الملاجئ والبقاء فيها بعد تأكيد المجلس الإقليمي في كييف أن خطر الضربات الجوية لم ينته.

وتزامن التصعيد العسكري الروسي أيضا مع تحذير أوكراني من تحضيرات قتالية روسية انطلاقا من القرم؛ حيث قال المتحدث باسم هيئة الأركان الأوكرانية أولكسندر شتوبون إن موسكو تعدّ لعملية تعبئة جديدة في المنطقة.

وبالتوازي مع تحركات روسية في القرم أكدت الاستخبارات الأوكرانية حاجة القوات الأوكرانية إلى مزيد من المدفعية البعيدة المدى لضرب التعزيزات الروسية التي تصل من شبه جزيرة القرم وقالت إن الروس ينقلون ذخيرة وعتادا إلى مستودعات تبعد عن خطوط الجبهة الجنوبية أكثر من 80 كيلومترا.

وتأتي التطورات العسكرية في أوكرانيا في ظل تأكيد عدد من الدول الأوروبية بينهما ألمانيا إرسال دبابات “ليوبارد2” إلى الجيش الأوكراني.

وتخشى دول حلف شمال الأطلسي (ناتو) أن تتسبب بعض الإمدادات العسكرية إلى أوكرانيا بتصعيد وتيرة الصراع وتحويله إلى حرب مباشرة مع روسيا.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات