الجمعة 12/يوليو/2024

 ماهر صلاح: الضفة نموذج مشرف لتصاعد المقاومة

 ماهر صلاح: الضفة نموذج مشرف لتصاعد المقاومة

قال عضو المكتب السياسي لحركة “حماس” في الخارج ماهر صلاح إن الضفة الغربية المحتلة تمثل اليوم نموذجاً مشرفاً لتصاعد المقاومة مؤكداً أن “حماس شريكة في الدم والتضحية والعمل المقاوم بالضفة لأن مشروعنا جميعاً هو التحرير والعودة”.

ويرى “صلاح” في مقابلة مع قناة الأقصى الفضائية أن مهمة كتائب القسام هي الدفاع عن المقدسات وتحرير فلسطين ومن واجب الجميع نصرتها في إطار استمرار عدوان الاحتلال.

وشدد القيادي في “حماس” أن حركته بادرت في معركة سيف القدس للدفاع عن القدس والأقصى.

وبين أن “حماس واجهت أمواجاً عاتية من المؤامرات ومحاولة إنهاء وجودها وتعرضت لمحاولة تجفيف منابع الدعم لثنيها عن مواقفها لكنها لا تزال متمسكة بثوابتها ولم تتنازل عن برنامج المقاومة وقد تطورت في فكرها السياسي وعملها الجهادي المقاوم”.

وقال إن الأسرى في سجون الاحتلال تاج رؤوسنا وعنوان مرحلتنا وتحريرهم على رأس أولويات حماس مؤكداً أن حركته على عهدها حتى تحريرهم وتبييض سجون الاحتلال ولن تتوانى عن تقديم دعمها لأسر الشهداء والأسرى.

وكشف “صلاح” عن برنامج قادم لإعادة تفعيل وإحياء جهود كسر الحصار عن قطاع غزة الذي يعيش حصارا ظالما منذ أكثر من 16 عاماً.

وأكد أن “التطبيع جريمة كبيرة وعار على من يسير فيه” مشيراً إلى أن الحكومة الصهيونية الجديدة ستزيد من خطرها على القدس والأقصى “مما يستوجب ارتفاع الصوت العربي والإسلامي لرفض جريمة التطبيع”.

وقال “صلاح”: إن “عفوية شعوبنا العربية في مونديال قطر أنهت حلم الاحتلال بالتطبيع مع الشعوب وإن مشاهد التضامن مع شعبنا الفلسطيني أظهرت فشله لأن لدينا ثقة بأمتنا وشعوبنا بما يعزز الحفاظ على ثوابتنا ومقاومتنا”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات