السبت 13/أبريل/2024

إقلاع أول رحلة مباشرة من المغرب لدولة الاحتلال

إقلاع أول رحلة مباشرة من المغرب لدولة الاحتلال

أقلعت طائرة بوينغ تابعة للخطوط الملكية الجوية المغربية، الأحد، من الدار البيضاء العاصمة الاقتصادية للمملكة متوجهة إلى مطار “بن غريون”، في أول رحلة تجارية مباشرة بين المغرب والاحتلال بعد 15 شهرا من تطبيع العار بينهما.

وأوضح مصدر في مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، أن الطائرة أقلعت الأحد، عند الساعة التاسعة بتوقيت غرينتش. وقالت شركة الطيران المغربية في بيانٍ: إن الطائرة تقلّ “وفدا من رجال أعمال مغاربة وشخصيات من عالم الثقافة”.

وستسيّر أربع رحلات أسبوعيا على هذا الخط الجوي الجديد.

وعبر مكتب “الارتباط الإسرائيلي”، في تغريدة على تويتر، عن “ارتياحه لأن هذا الخط الجديد يعني مزيدا من السياح وعلاقات جديدة من أجل تقارب أكبر”.

وطبّعت المغرب العلاقات مع دولة الاحتلال أواخر العام 2020 في إطار اتفاق ثلاثي اعترفت بموجبه الولايات المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، المتنازع عليها مع جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) المدعومة من الجزائر.

قبل ذلك كانت المغرب تستقبل سياحا إسرائيليين، لكن في رحلات غير مباشرة عبر بلدان أوروبية.

وفي الدار البيضاء، نصبت لوحة إعلانية في الأيام الأخيرة تتعلق بالخط المباشر مع (تل أبيب).

وكتب رئيس مكتب “الاتصال الإسرائيلي” ديفيد غوفرين في تغريدة “الدار البيضاء/(تل أبيب) بسعر 4300 درهم (400 يورو). من كان يتصور ذلك؟”.

وأضاف معلقا على ملصق دعائي للرحلات نحو الكيان “يثلج الصدر أن أصادف إعلانا كبيرا على واجهة جدار بالدار البيضاء، لأول رحلة للخطوط الملكية المغربية”.

ويلقى التطبيع الرسمي العربي مع الاحتلال استهجانا واستنكارا شعبيا عريضا على المستويات الشعبية والسياسية الفلسطينية والعربية، ووصفته القوى بأنه طعنة غادرة في خاصرة القضية الفلسطينية.

المصدر: فلسطين أون لاين

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات