الأربعاء 17/يوليو/2024

الاحتلال يجرّف الطرق المؤدية لجبل صبيح في بيتا

الاحتلال يجرّف الطرق المؤدية لجبل صبيح في بيتا

جرفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، الطرق المؤدية لجبل صبيح في بلدة بيتا، جنوب نابلس.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اقتحمت المنطقة المحاذية لجبل صبيح، وشرعت في تجريف الطرق وإغلاقها بالسواتر الترابية.

ويهدف إغلاق الطرقات لمنع وصول الشبان ومركبات الإسعاف لمنطقة المواجهات التي تشهدها القرية عقب الصلاة الجمعة من كل أسبوع.

ويحاول الاحتلال الحدّ من وصول المتظاهرين ضد إقامة بؤرة “افيتار” الاستيطانية على قمة الجبل، ومنع فعاليات الإرباك الليلي.

وتشهد منطقة جبل صبيح، منذ منتصف العام الماضي فعاليات أسبوعية ضمن الخطوات الهادفة إلى إزالة بؤرة “افيتار” الاستيطانية المقامة على أراضي منطقة جبل صبيح.

وتتخلل الفعاليات مواجهات شديدة يطلق فيها جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز السام صوب المواطنين.

وقد طور الشبان الثائرون منذ اندلاع أعمال المقاومة من أساليبهم في مقاومة الاحتلال، وخاصة في فعاليات الإرباك الليلي، كما يطلقون المفرقعات والألعاب النارية باتجاه جنود الاحتلال الذين يحرسون البؤرة الاستيطانية.

ومنذ تلك الأحداث ارتقى 9 شهداء وأصيب المئات واعتقل العشرات في محاولة من الاحتلال لوقف الفعاليات الثورية.

ويؤكد ثوار بلدة بيتا على الدوام استمرار فعالياتهم حتى دحر الاحتلال عن جبل صبيح.

 

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات