الأربعاء 24/يوليو/2024

الحايك: البنية التحتية لغزة تواجه أوضاعًا خطيرة

الحايك: البنية التحتية لغزة تواجه أوضاعًا خطيرة

قال رئيس جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين علي الحايك: إن أزمة البنية التحتية في قطاع غزة تتفاقم مع دخول فصل الشتاء، في إطار وجود آلاف المشردين والشقق السكنية المدمرة كليًّا وجزئيًّا جراء العدوان الأخير في مايو/أيار المنقضي.

ودعا الحايك، في تصريح صحفي، اليوم السبت، المانحين لضرورة توجيه أموالهم عاجلًا لإعمار البنى التحتية في قطاع غزة.

وأشار إلى أن تأجيل المانحين لإعمار البنى التحتية، التي تحتاج بمجملها في مناطق قطاع غزة كافة إلى 50 مليون دولار، هو أمر مقلق مع دخول فصل الشتاء، لاسيما في المناطق المنخفضة والساخنة “ذات الكثافة السكانية”.

وبيَّن أن المنخفض الجوي الذي يضرب الأراضي الفلسطينية، كشف عن حجم الضرر الكبير الذي تعرضت له البنى التحتية، خلال العدوان الأخير على القطاع.

وتعرضت الشوارع الرئيسة للغرق، وتوقفت فيها حركة سير المركبات والأفراد، نتيجة اختلاط مياه الأمطار بالرمال والطين وتراكم المياه فيها على شكل برك، حسب ما ذكر في تصريحه.

وأكد “الحايك” أن إعمار البنى التحتية لا يقل أهمية عن القطاعات الأخرى،؛ لكونها تمس المواطن مباشرة، وتعدّ من الخدمات الأساسية للحياة.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات