الأحد 14/يوليو/2024

الانتخابات الإسرائيلية.. استطلاع يظهر تعزز قوة الليكود

الانتخابات الإسرائيلية.. استطلاع يظهر تعزز قوة الليكود

أظهر استطلاع لصحيفة “معاريف” العبرية، الصادرة اليوم الجمعة، أن “حملة التطعيم ضد فيروس كورونا، وحملة رئيس الحكومة ورئيس حزب الليكود، بنيامين نتنياهو، في الوسط العربي وزياراته للقرى والمدن العربية،  باتت تؤتي نتائجها”.

وتوقع الاستطلاع، أنه لو أجريت انتخابات الكنيست الرابعة والعشرين، اليوم، لكان حزب الليكود بقيادة نتنياهو قد فاز بـ32 مقعدًا، مقارنة بـ 28 في الأسبوع الماضي. 

وأضافت الصحيفة، أن “الليكود حصل على ما بين مقعد ونصف المقعد ومقعدين من المجتمع العربي، إثر حملة ننتنياهو الانتخابية في المجتمع العربي”، “بدون خجل” على حد قولها، وتصريحه بأنه يسعى إلى الحصول على أصوات ناخبين عرب تضاهي خمسة مقاعد. 

وحصل “أمل جديد لإسرائيل” بزعامة منافس نتنياهو، والمنشق عن حزب الليكود، جدعون ساعر على 17 مقعدا في الاستطلاع الحالي، بانخفاض قدره مقعد واحد مقارنة بالأسبوع الماضي.

واستقر حزب “ييش عتيد”، برئاسة يائير لبيد، عند 14 مقعدا، في حين حصل حزب اليمين بقيادة نفتالي بينيت على 12 مقعدًا في الاستطلاع الحالي، وخسر مقعدًا لمصلحة الحزب الصهيوني الديني بزعامة بتسلئيل سموتريتش، الذي  لا يتوقع أن يتجاوز نسبة الحسم، لكنه يقترب منها بنسبة 2.6٪. 

وفي المقابل، ارتفعت شعبية القائمة العربية المشتركة بمقعد واحد، وحصلت بموجب الاستطلاع على 11 مقعدا.

وعزت الصحيفة ذلك إلى تراجع نسبة الناخبين العرب الذي يصرحون، بأنهم لا يعتزمون المشاركة في الاقتراع من 30% إلى 25%.

 

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات