السبت 20/أبريل/2024

نتنياهو: خطة الضم خلال أسابيع ولن تشمل دولة فلسطينية

نتنياهو: خطة الضم خلال أسابيع ولن تشمل دولة فلسطينية

قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إن تنفيذ خطة ضمّ أجزاء من الضفة الغربية المحتلة، سيتم خلال أسابيع، ولن يشمل موافقة حكومته على إقامة دولة فلسطينية.

جاء ذلك في تصريحات لنتنياهو خلال ندوة جمعته مع قادة 12 مستوطنة بالضفة الغربية، بحسب القناة الـ 13 العبرية.

وأضاف نتنياهو: “عملية الضم ستتم خلال أسابيع، ولن تتضمن إقامة دولة فلسطينية، إذا أن الحكومة لن توافق على ذلك”، مشيرًا إلى أنه “لم يتم حتى الآن الانتهاء من رسم الخرائط المتعلقة بالضمّ”.

وشدد على “ضرورة اغتنام هذه الفرصة التي لم تتكرر منذ 73 عاما، خاصة مع وجود الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، في البيت الأبيض”، مؤكدًا: “يجب ألا نجعل ترمب يعتقد أننا لسنا مهتمين بالخطة (صفقة القرن)”.

وتأتي تصريحات نتنياهو بشأن عدم شمول خطة الضم الموافقة على إقامة دولة فلسطينية، إثر اتهامات من المستوطنين له بقبول الحكومة الإسرائيلية لقيامها.

ويمثل قادة المستوطنات الـ 12، الذين التقاهم نتنياهو قرابة ربع مليون مستوطن “إسرائيلي” يعيشون في الضفة الغربية المحتلة.

ونقلت القناة 13، عن مصادر (لم تسمها) من قادة المستوطنات الذين اجتمع معهم نتنياهو، قولها إن “الأخير أبلغهم أنه سعى لتطبيق خطة الضم حتى قبل الأول من يوليو/ تموز المقبل، ولكن لأسباب مفاوضات الائتلاف الحكومي سابقًا قرر التأجيل حتى الشهر المقبل”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات