الجمعة 19/يوليو/2024

نادي الأسير ينعى المحررة آمال الشاويش والدة الأسير محمد الشاويش

نادي الأسير ينعى المحررة آمال الشاويش والدة الأسير محمد الشاويش

نعى نادي الأسير الفلسطيني والحركة الوطنية الأسيرة والأسرى المحررين في الوطن والمهجر ببالغ من الحزن والأسى آمال محمود الشاويش (52 عامًا) من القدس، وهي والدة الأسير محمد الشاويش (30 عامًا) والقابع في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي منذ سبع سنوات ونصف.

ولفت نادي الأسير إلى أن المحررة الشاويش رحمها الله اعتُقلت أثناء زيارتها لنجلها عام 2015، وقضت مدة شهر، وحولت لاحقًا إلى الحبس المنزلي لمدة عامين، وأُصيبت خلال فترة حبسها المنزلي التي انتهت، بمرض السرطان حتى توفيت صباح اليوم.

وكانت سلطات الاحتلال قد أصدرت حُكمًا بحق نجلها محمد لمدة خمس سنوات، وبعد قضائه المدة، أضافت للحكم 22 شهرًا، وبعد انتهاء المدة المضافة كان من المفترض أن يفرج عنه قبل خمسة أشهر، إلا أن سلطات الاحتلال حولته للاعتقال الإداري لمدة ستة أشهر، وقد تبقى لموعد حريته (20) يوماً، علماً أن محمد سبق وأن توفي والده وحرمته سلطات الاحتلال من وداعه. 

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات