الجمعة 19/يوليو/2024

الشعبية تحدد 8 خطوات لإثبات جدية قرار عباس

الشعبية تحدد 8 خطوات لإثبات جدية قرار عباس

حددت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، 8 خطوات لإثبات جدية رئيس السلطة محمود عباس، في تنفيذ قرار وقف العمل بالاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال “الإسرائيلي”.

وقال عضو اللجنة المركزية للجبهة ماهر مزهر، في تصريحٍ صحفيٍّ تلقى “المركز الفلسطيني للإعلام” نسخةً منه: إن خطاب عباس بحاجة إلى خطوات عملية وإجراءات على الأرض، مشددا على أننا “لسنا بحاجة إلى شعارات وخطابات رنانة”.

وأضاف “نحن نعيش وسط ظروف صعبة ومعقدة، وإذا كان الرئيس جادًّا في حديثه فعليه بالخطوات التالية…”.

وبيّن أن هذه الخطوات تبدأ بوقف عاجل للتنسيق الأمني، والإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين، وإطلاق يد المقاومة، ونقل مسيرات العودة للضفة الباسلة.

وتتضمن الخطوات -وفق مزهر-؛ دعوة الإطار القيادي لاجتماع عاجل لصوغ سياسة إستراتيجية لمواجهة المشروع الصهيوني، ورفع الإجراءات العقابية عن غزة، في إطار تعزيز صمود شعبنا، والتوجه إلى محكمة الجنايات الدولية لمحاكمة جنود العدوّ وضباطه وقادته لما اقترفوه من جرائم ضد شعبنا.

كما تدعو إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية والذهاب لتطبيق اتفاقيات المصالحة، وفي مقدمتها اتفاق 4 مايو 2011، والدعوة لانتخابات تشريعية ورئاسية متزامنة لانتخاب قيادة جديدة قادرة على مواجهة العدو وأدواته.

وشدد على أنه “إذا لم يذهب الرئيس لخطوات عملية على الأرض؛ فإن هذا القرار لن يساوي الحبر الذي كتب فيه، ولن يختلف عن قرارات المركزي مارس 2015 ويناير وأكتوبر 2018”.

وفي بيانٍ رسمي صباح الجمعة، عدّت الجبهة الشعبية، إعلان عباس خطوة بالاتجاه الصحيح لكنها غير كافية، مطالبة باستكمالها بالانسحاب الكامل من اتفاق أوسلو، ومن جميع الالتزامات التي ترتبت عليه.

وأكدت الجبهة أهمية الترجمة الفورية لقرار وقف العمل بالاتفاقيات، وضرورة الدعوة العاجلة للجنة تفعيل وتطوير منظمة التحرير من أجل معالجة شامله للوضع الداخلي الفلسطيني بما ينهي الانقسام وفق الاتفاقيات الموقعة، ويؤسس لوحدة وطنيه تعددية، وشراكة حقيقية في إدارة الصراع مع الاحتلال.

وذكرت أن اللجنة يجب أن تستند إلى برنامج وطني تحرري يتمسك بحقوقنا الوطنية والتاريخية في فلسطين، ومؤسسات وطنية جامعه تتمكن من حشد وتوحيد طاقات وإمكانات شعبنا وقواه في مواجهة السياسات والإجراءات “الإسرائيلية” التي تعمل على فرض وقائع تكرّس احتلالها لكامل الأرض الفلسطينية.

وفي تصريحات له مساء الخميس، قال عباس: إن قيادة السلطة قررت وقف العمل بالاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال الإسرائيلي وتشكيل لجنة لتنفيذ ذلك، عملًا بقرار المجلس المركزي.

وأضاف عباس، عقب اجتماع للسلطة عقد في مقر الرئاسة بمدينة رام الله: “لن نرضخ للإملاءات وفرض الأمر الواقع على الأرض بالقوة الغاشمة وتحديدًا بالقدس”.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

مواجهات متفرقة بمدن عديدة في الضفة

مواجهات متفرقة بمدن عديدة في الضفة

بيت لحم – المركز الفلسطيني للإعلام اندلعت مواجهات بين عشرات الفلسطينيين وجيش الاحتلال، يوم الجمعة، في مواقع متفرقة بالضفة الغربية المحتلة....