السبت 13/أبريل/2024

حرائق جديدة ببالونات العودة في مستوطنات غلاف غزة

حرائق جديدة ببالونات العودة في مستوطنات غلاف غزة

اندلعت سلسلة حرائق في مستوطنات “غلاف غزة”، اليوم الأربعاء، بفعل الطائرات الورقية وبالونات العودة المطلقة من قطاع غزة.

ووفق الموقع الإلكتروني لصحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية؛ فإن 7 فرق لمكافحة الحرائق، بمساعدة أربع طائرات، تعمل على إطفاء حريق كبير اندلع في منطقة “كيبوتس رعيم” في منطقة “غلاف غزة”.

وأفاد موقع “حدشوت 24” العبري، أن حرائق اندلعت في “نيريم” و”بئيري” وفي مجلس “أشكول” الإقليمي بفعل بالونات مزودة بشعلات حارقة أطلقت من غزة.

ولاحقًا ذكرت القناة 14 العبرية، أن حريقا آخر اندلع في منطقة كيسوفيم بفعل بالون حارق أطلق من غزة، فيما اندلع حريق أيضا “في كيبوتس مفكيعيم”، وسقطت عدة بالونات حارقة في شاطئ عسقلان.

ونجح الشبان في غزة في تحويل الطائرات الورقية والبالونات منذ انطلاق مسيرة العودة وكسر الحصار في الثلاثين من شهر مارس/ آذار المنصرم، إلى أداتي مقاومة شعبية في مواجهة الاحتلال بعد ربط علبة معدنية داخلها قطعة قماش مغمّسة بمادة قابلة للاشتعال في ذيل الطائرة والبالون، ثم إشعالها بالنار، وتوجيهها بالخيوط إلى أراضٍ زراعية قريبة من مواقع عسكرية “إسرائيلية”.

وتسبّبت تلك الطائرات والبالونات في احتراق مساحات واسعة من الأراضي المزروعة بالقمح والشعير، الخاضعة لسيطرة المستوطنين، وكذلك في احتراق مئات الدونمات من الغابات، ما كبّد الاحتلال خسائر مالية كبيرة.

ويربط مطلقو بالونات العودة، نضالهم هذا بتنبيه العالم لمعاناة قطاع غزة الذي يرسف تحت حصار “إسرائيلي” مطبق منذ 12 عامًا، ومعه ساءت الحياة وتفاصيلها.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات