السبت 20/يوليو/2024

الاحتلال يصعد اعتقالاته بالضفة تزامناً مع ذكرى النكبة

الاحتلال يصعد اعتقالاته بالضفة تزامناً مع ذكرى النكبة

شنت قوات الاحتلال الصهيوني، حملة اعتقالات طالت عددا من الشبان في مدن الضفة الغربية، تزامنا مع ذكرى النكبة الفلسطينية الـ68 التي توافق 15 مايو.

وداهمت قوات الاحتلال فجر الاثنين بلدات قباطية ومثلث الشهداء ومركة جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية، واعتقلت شابا من بلدة قباطية.

وقالت مصادر محلية لمراسل “المركز الفلسطيني للإعلام” إن عدة آليات عسكرية اقتحمت بلدة قباطية، وداهمت أحياء أبو الرب والزكارنة والحي الشرقي، وشرعت بعمليات تمشيط، وداهمت منازل قيد الإنشاء، وتمركزت في داخلها لساعات.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل المواطن عبد الله أبو جعفر في الحي الشرقي، وفتشت منزله ثم اعتقلته ونقلته إلى جهة مجهولة.

وأضافت إن قوات الاحتلال اقتحمت بلدتي مثلث الشهداء ومركة جنوبي المدينة، وقامت بعمليات تمشيط حتى وقت مبكر من صباح اليوم؛ حيث انسحبت من المنطقة.

نابلس
 وفي السياق، اقتحمت قوات الاحتلال فجر الاثنين، مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، واعتقلت أسيرين محررين.

وأفاد مراسلنا أن دوريات الاحتلال اقتحمت عدة مناطق في المدينة، ونفذت عمليات دهم وتفتيش للعديد من المنازل والبنايات السكنية، تركزت في أحياء المخفية، ورأس العين، والجنيد.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب حمزة سليم العامودي (34 عاما) من منزله في منطقة الجنيد، وهو أسير محرر، وذلك بعد أسبوعين من الإفراج عنه من الاعتقال لدى الأمن الوقائي، حيث أمضى خمسة شهور على ذمة المحافظ.

كما اعتقلت الشاب إيهاب زيد (34 عاما) من منزله في شارع الجامعة، وهو أسير محرر، لخمس مرات وأمضى أكثر من ثلاث سنوات، وأفرج عنه قبل شهرين.

وأفاد مراسلنا أن الاحتلال اعتقل الشاب صلاد دويكات من شارع عمان شرق المدينة بعد دهم منزله وتفتيش كافة مرافق المنزل بما فيها تنكات المياه على سطح المنزل.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال تواجدت بكثافة في أحياء رفيديا والمخفية وفي محيط فندق القصر، وخلال ذلك تمت مداهمة العديد من البنايات والشقق السكنية.

ومساء الأحد، اعتقلت قوات الاحتلال الشابين أمين هاشم جبر، وصلاح منذر حجازي من سكان نابلس على حاجز الكونتينر شرق بيت لحم.

عمليات هدم
وفي سياق منفصل، شرعت جرافات الاحتلال بهدم بركس زراعي في سهل دير الغصون شمال طولكرم (داخل جدار الضم والتوسع) تعود ملكيته إلى المواطن جلال عبد الرازق غانم من دير الغصون.

واقتحم مستوطنون ترافقهم قوات الاحتلال منطقة جبل البابا شرق بلدة العيزرية بالقدس المحتلة، وشرعوا بتفكيك منازل “كرفانات” لعائلات بدوية بحجة الإقامة بالمكان دون ترخيص.

وحتى اللحظة تم تفكيك أربعة منازل، وهي مقدمة للعائلات البدوية بدلا من مساكنهم التي هدمها الاحتلال في وقت سابق، حيث ينوي الاحتلال السيطرة على المنطقة التي تعتبر مكانا لتجمع البدو، بهدف بناء جدار الفصل العنصري.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات

مواجهات متفرقة بمدن عديدة في الضفة

مواجهات متفرقة بمدن عديدة في الضفة

بيت لحم – المركز الفلسطيني للإعلام اندلعت مواجهات بين عشرات الفلسطينيين وجيش الاحتلال، يوم الجمعة، في مواقع متفرقة بالضفة الغربية المحتلة....