الأربعاء 24/أبريل/2024

السلطة تعتقل شابين في الضفة وتستدعي آخرَيْن بينهما محرر

السلطة تعتقل شابين في الضفة وتستدعي آخرَيْن بينهما محرر

اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في الضفة الغربية شابين اثنين أثناء اعتراضها موكب محرر من سجون الاحتلال، كما استدعت اثنين آخريَن بينهما محرر للمقابلة في مقراتها، في وقت تواصل فيه اعتقال العشرات على خلفية سياسية ودون أي سند قانوني.
 
ففي الخليل استدعى الأمن الوقائي الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق طارق أبو عرقوب للمقابلة في مقراته، علما أنه لم يمض على خروجه من سجون الاحتلال سوى بضعة أيام.
 
وفي ذات السياق اقتحم ذات الجهاز منزل المعتقل السابق الممرض وائل الشراونة، وفتشه، وعبث بمحتوياته، وصادر جهاز اللاب توب، وسلم عائلته بلاغا لتسليم نفسه فوراً.
 
كما يواصل جهاز الوقائي في الخليل اعتقال الشاب يوسف صبارنة من بلدة بيت أمر منذ يوم الخميس الماضي، فيما تواصل المخابرات اعتقال منسق الكتلة الإسلامية في جامعة البوليتكنك عبد الحكيم أبو عرقوب لليوم الـ 6 على التوالي.
 
إلى ذلك اعترضت أجهزة أمن السلطة في طولكرم موكب استقبال الأسير المحرر من سجون الاحتلال عبد الرحيم الصعيدي، وصادرت رايات حماس، وفتشت عدداً من السيارات واعتقلت شابين.
 
يذكر أن الصعيدي اعتقل بتاريخ 6/4/2016 بعد 5 أيام من الإفراج عنه من سجون السلطة، حيث أمضى 110 أيام خاض خلالها إضرابا عن الطعام استمر 19 يوما.
 
بدوره يواصل وقائي السلطة في طولكرم اعتقال الطالب بكلية الإعلام في جامعة القدس محمد مجادبة منذ 74 يوما.
 
وفي جنين أفادت مصادر بنقل المعتقل لدى الأمن الوقائي منذ أسبوعين الشيخ إبراهيم جبر -نائب مدير لجنة زكاة جنين- إلى الخدمات الطبية بعد تدهور حالته الصحية.

الرابط المختصر:

تم النسخ

مختارات